تـحليل نص الفلسفي لصاحبه عبد الرحمان مرحبا. كتاب: من الفلسفة اليونانية إلى الفلسفة الإسلامية


    " إن تأخرنا العلمي من تأخرنا العقلي والفلسفي،ولابد من الإنكباب على الفلسفة والعلوم العقلية لإنجاب المفكرين والعلماء.
إن علوم اليونان لم تدخل أرض الخلافة لو لم تدخلها فلسفة اليونان وعقلية اليونان،كما أن علوم العرب لم تدخل أوربا اللاتينية لو لم تدخلها فلسفة العرب وعقلية العرب، وكذلك لا أمل لعلوم أوربا أن تغزو بلادنا اليوم ما لم نتقبل الفلسفة الأوربية،وطريقة التفكير الأوربي،وما ذلك إلا لأن الفلسفة، إنما هي أساس العلم،ولأنه ما من ثورة اجتماعية أو دينية أو سياسية قامت إلا وكان وراءها فلسفة ما، فمــا التاريخ إلا تاريخ فلسفات وأيديولوجيات وأفكار ، وما الفلسفة إلا فتح للمجهول، وسيطرة على القدر.



  إن الفيلسوف لا يقدم لنا - مهما بلغ من سداد الرأي ونفوذ البصيرة وشمول النظر- حلولا نهائية للقضايا الكبرى التي تشغل بال الإنسان: أصله ومصيره وقدره والغاية من وجوده ؛ فكل ما يقدمه، إنما هي حلول مؤقتة نسبية تختلف باختلاف الزمان والمكان ، والبيئة والعصر ، والمرحلة التاريخية والاجتماعية والثقافية والحضارية؛ وهذا سر الفلسفة ولبابها ، وفيه تنحصر مهمتها في الحياة"
   ملاحظة: في معالجة النص الفلسفي هناك مرحلتين نسمي الأولى بمرحلة فهم النص وهو عمل نقوم به في المسودة نحدد من خلاله ثلاث أمور أساسية : المصطلحات المفتاحية للنص، ومن خلالها تتضح الفكرة العامة، ومن الفكرة العامة نصل إلى السؤال الذي يريد صاحب النص الإجابة عنه. ثم المرحلة الثانية، وتتمثل في تحرير المقالة الفلسفية حول مضمون النص باعتماد الخطوات الآتية:
I - المقدمة:(طرح المشكلة)
يندرج هذا النص ضمن مجال الدراسات الأكسيولوجية كونه يعالج مكانة الخطاب الفلسفي، أو ذلك الخطاب العقلي التأملي الذي حاول الكشف عن حقيقة المعرفة، القيم والوجود، ذلكالخطاب الذي ارتبط في الوجود بإبداعات حكماء أثينا. لكن وكما حدد سابقا فإن التباين بين الدارسين قد شكل حول تحديد قيمة الفلسفة في ظل التقدم الذي يحققه العلم، حيث أكد البعض منهم أنها افتقدت أسباب وجودها مادامت قد بقيت مقيدة بمعالجة القضايا الميتافيزيقية، في حين أكد البعض الآخر أنها نمط متميز من التفكير وتعد منطلقا لكل بحث إنساني. لذا فهل من صواب بين الطرحين وهل التقدم العلمي مرهون بالتقدم الفلسفي، أم أن قيمة العلم لا نقاش فيها حتى في حالة عدم اعتماده على الفلسفة؟ بل ما هو الموقف الذي أسسه الدكتور عبد الرحمان مرحبا، انطلاقا من أنه صاحب النص الذي نحن بصدد التعامل معه؟ وما هي أهم الحجج والبراهين التي اعتمدها لدعم موقفه؟
II - التوسيع:(محاولة حل المشكلة)
1- موقف صاحب النص:
أكد المفكر محمد عبد الرحمن مرحبا - مفكر لبناني معاصر تخرج من جامعة باريس،اهتم بالفلسفة وتاريخها، من مؤلفاته: قبل أن يتفلسف الإنسان، المرجع في تاريخ العلوم عند العرب، النظرية النسبية لأينشتاين، من الفلسفة اليونانية إلى الفلسفة الإسلامية. أكد في نصه هذا أن الفلسفة نمط متميز من التفكير، و تميزها ناتج عن طبيعة المواضيع التي تعالجها، تميز جعلها منطلق للرقي الحضاري و الجتماعي، أكد أن التقدم العلمي مرهون بالتقدم العلمي ، انطلاقا من ان المجتمكعات التي تعاني تأخرا فلسفيا تعاني ايض التأخر في مجال العلم. و النص يحتوي على جمل تعبر عن الموقف، إذ يقول الدكتور عبد الرحمان مرحبا:" إن تأخرنا العلمي من تأخرنا العقلي والفلسفي". و يقول أيضا:" وهذا سر الفلسفة ولبابها ، وفيه تنحصر مهمتها في الحياة."

                                2- الحجج والبراهين من النص:
و من أجل التأكيد على طرحه استدل صاحب النص بجملة من الحجج و البراهين. والحجة الأولى تتمثل في قوله: "إن علوم اليونان لم تدخل أرض الخلافة لو لم تدخلها فلسفة اليونان وعقلية اليونان،كما أن علوم العرب لم تدخل أوربا اللاتينية لو لم تدخلها فلسفة العرب وعقلية العرب، وكذلك لا أمل لعلوم أوربا أن تغزو بلادنا اليوم ما لم نتقبل الفلسفة الأوربية،وطريقة التفكير الأوربي، وما ذلك إلا لأن الفلسفة، إنما هي أساس العلم". هي حجة تجلت في إبراز قيمة الفلسفة كأساس للعلم ، لأن اضطلاع الفلاسفة المسلمين على إبداعات حكماء أثينا سمح لهم أيضا بنيل النصيب الكافي من العلم، حيث أن تأمل بن سينا مع فلسفة أريسطو سمح له بحقيق الفهم الحقيقي لإبداعات جالينوس في الطب. كما أن تعامل رواد الفكر الغربي مع فلسفة بن رشد و بن سينا... سمح لهم باقتباس الاكتشافات العلمية التي حققها العلماء العرب. ومن ذلك فإن الرقي العلمي العربي متوقف على ضرورة تعاملهم مع الفلسفة الغربية المعاصرة.
 والحجة الثانية تتمثل في قوله: "ولأنه ما من ثورة اجتماعية أو دينية أو سياسية قامت إلا وكان وراءها فلسفة ما". حجة مؤكدة لمكانة الفلسفة كمنطلق لتغيير واقع الإنسان، والتاريخ شاهد على أن فلسفة فولتير و جون جاك روسو ساهمت في انعتاق المجتمع الأوربي من استبداد الكنيسة والحكم الديكتاتوري. التاريخ شاهد على مساهمة فلسفة كارل ماركس في ثورة الطبقة العاملة ضد مساوئ الاقتصاد الحر.
 و النص في مجمله يحتوي على حجة منطقية، لأنه إذا كانت الفلسفة منطلقا للرقي العلمي، وكانت مساهمة في تغيير واقع المجتمعات، فإنها حتما لها قيمة.
3- نقد وتقييم:
إن الدراسة النقدية للموقف والحجج تجعلنا نقف على أن صاحب النص قد وفق في احترام مبادئ انطباق الفكر مع ذاته ( الهوية، عدم التناقض، الثالث المرفوع والسبب الكافي)، هذا ما يجعل طرحه سليما من الناحية المنطقية.
أما من الناحية المعرفية فيمكن التأكيد أنه حقا تعد الفلسفة منطلقا للرقي العلمي، لأن الفلسفة تعاملت مع مواضيع تشمل كل ما يحيط بالإنسان، فكانت منطلقا لرقيه. وهو ما أكده المفكر الفرنسي رونيه ديكارت بقوله:  " حضارة كل أمة إنما تقاس بقدرة ناسها على تفلسف أحسن. "  نفس الرؤية وجدت عند برتراند راسل، لأنه قال:" إن أهمية الفلسفة متأتية من كونها تشد أنفسنا أو يقظتنا الفكرية، لأن هناك قضايا خطيرة في الحياة، لا يستطيع العلم  أن يعالجها أو أن يقول فيها
 كلمته، ولأن الرأي العلمي ليس هو الرأي المناسب لتلك القضايا. ثم لأن الفلسفة تقودنا إلى شيء من التواضع العقلي" .
لكن في المقابل لموقف صاحب النص نجد موقفا معارضا أكد أنصاره أن الفلسفة لا قيمة لها وأنها افتقدت أسباب وجودها في ظل وجود العلم، ومن ذلك فإنه من المستحيل أن تكون منطلقا للتقدم العلمي. هذه الرؤية وجدت عند فريدريك وايزمن، لأنه قال:"الفلسفة كانت قائمة عند الإنسان عندما كان يعاني من الحيرة وعدم الاستقرار،لكن مع ظهور العلم التجريبي تجاوز ذلك،ومن هنا انعدمت الحاجة لبقائها." وهو ما أكده أيضا الرياضي الفرنسي غوبلو بقوله: "المعرفة التي ليست معرفة علمية، ليست معرفة بل جهل". كل هذا يعني أن التقدم العلمي لا يتوقف على التقدم الفلسفي.

اقرا ايضا : تحليل نص فلسفي لصاحبه ميشال فوكو، كتاب الكلمات والاشياء بتصرف
                                                                                                        

III - الخاتمة:(حل المشكلة):
ختام القول مكن التأكيد أن الفلسفة نمط متميز من التفكير، اشتغلت على مستوى الوجود، المعرفة والقيم ، اشتغلت في الإنسان وما يحيط به، فساهمت في رقي الفرد والمجتمع، كانت منطلقا للرقي الحضاري والعلمي، و من ذلك فإن المجتمعات التي لم تأخد نصيبا من الفلسفة، فإنها سوف تفتقد نصيبها من العلم ومن الرجال القادرين على تغيير واقعها. فالفلسفة هي الأصل وهي أم العلوم... ومن لم يستطع التعامل مع الأصل، فلن يستطيع التعامل مع الفرع ... ومن هنا ينتج الانقطاع المعرفي بينه وبين العلم، أو بينه وبين الحضارة؛ إذ إنه لا يستطيع التماس مع الحضارة إلا من خلال قشورها الخارجية دون جوهرها، وجوهر الحضارة المعاصر يكمن في التفكير الفلسفي.


 نص فلسفي لصاحبه زكرياء إبراهيم  - مشكلة الفلسفة ، الصفحة  27 .
       " وليس في وُسْع الإنسان أن يستغني عن كل تفكير فلسفي،لأنّ من طبيعة العقل البشري أن يحاول التعرف على حقيقة مركزه في الكون، وحسبُنا أن نرجع إلى تاريخ الشعوب،شرقية كانت أم غربية،لكي نتحقّق من أنّ الفلسفة ماثلة بالضرورة في كل زمان و مكان،سواء أكان ذلك في الأساطير الشعبية،أم في الأمثال و الحِكم التقليدية،أم في الآراء السائدة بين الناس، أم في التّصورات السياسية التي يأخذ بها المجتمع...الخ. وحتى أولئك الذين يعتقدون أنفسهم أنّهم أبعد ما يكونون عن الفلسفة،إنّما هم في الحقيقة فلاسفة رغم أُنوفهم،وإن كانوا في الحقيقة هواة متقلِّبين...و معنى هذا أن التفكير الفلسفي ظاهرة بشرية مُشاعة. ومادامت الفلسفة ضرورة إنسانية، فهيهات لأحدٍ أن يستغني عنها أو يتخلّص منها...وكل من ينبذ الفلسفة، إنّما يؤكِّد بذلك أنّ له فلسفته، دون أن يفطن هو نفسُه إلى ذلك".


ملاحظة: اختبر فهمك من خلال التعامل مع هذا النص الفلسفي واستثمار الإرشادات المرافقة.
1- قدم شرحا للمصطلحات الآتية : الفلسفة، تاريخ الشعوب، الأساطير الشعبية، التصورات السياسية، الفلسفة ضرورة إنسانية.
2- قدم شرحا لفقرات النص مع اختزال الشرح في أفكار جزئية.
3- حدد الفكرة العامة التي يعالجها صاحب النص.
4- أكتب الفكرة العامة بصيغة استفهامية.
5- أكتب مقدمة مقالة فلسفية توظف فيها الصيغة الاستفهامية للفكرة العامة ( المقدمة).
6- اكتب موقف صاحب النص باستثمار الفكرة العامة والأفكار الجزئية، مع الاستئناس بجمل من النص تعبر عن الموقف(التوسيع).
7- استخرج الحجج التي وظفها صاحب النص لتعليل موقفه، مع الاستئناس بجمل النص(التوسيع).
8- قدم قراءة نقدية لموقف وحجج صاحب النص مع الاستئناس بالمذاهب الفكرية( التوسيع).
9- قدم حلا للمشكلة التي طرحتها في المقدمة و كأنها مشكلتك ( الخاتمة ).
10- نظم إجاباتك من المرشد رقم 05 إلى المرشد رقم 09 لتحصل على المقالة الفلسفية.
      
 لمزيد من نصوص اضغط هنا  اي استفسار ضعه في تعليق  الله ينجحك ولا تنسونا من دعائكم لنا

هناك تعليق واحد:

  1. بارك الله فيكم وجعل الله هذه الأعمال في ميزان حسناتكم
    كيف يمكن تحميل النصوص

    ردحذف